الرأي

علاقة الود بين الزوجين رغم الخلاف

د. سليمان الذيب

كاتب وباحث وأكاديمي سعودي

علاقة الود بين الزوجين التي تصل إلى درجة “الود والرحمة”، في تصوري هي قمة العشق، فما نشاهده في وسائل الإعلام من تفسير خاطئ للعشق والحب لا اظنه يتحقق دون الرحمة والمودة فهما قمة الحب.

ويتمثل هذا في الحادثة التي تنسب إلى العلامة ابن بغداد، أعاد الله الأمن والأمان إلى ربوعها، ابن الجوزي (٥١٠- ٥٩٧هـ/ ١١١٦-١٢٠٣م) ، الذي ترك اكثر من (٣٠٠) مصنف، فيقال ان خلافًا مع زوجته دفعها إلى ترك البيت، والملفت رغم الخلاف إلا أنها استمرت على عادتها في حضور “مجلس العلم الخاص به”.

وفي ذات يوم حضرت الدرس، وجلست خلف امرأتين طويلتين فلم يتمكن من رؤيتها، فقال:

“أيا جبلين من بشر.. أزاحا النور عن بصري

سألتكما بِـربكما.. قليلاً كي أرى قمري”.

ما أروع الود الحقيقي الذي يبقى في القلب رغم الخلاف.

إنه زمن الطيبين الذين وضعوا أسس حضارة دامت لقرون، ما أحوجنا إلى الود والرحمة كي تكون حياتنا مستورة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *