أوهم أحدهم بتوقيع شيكين لصالحه حتى يسترد وديعته والفوائد

اختلاس تحت أنظار الضحية ..موظف ببنك إماراتي يحول أموال العملاء لحسابه الشخصي

كشفت النيابة العامة في دبي أمس، عن جريمة اختلاس جديدة  نفذها موظف بأحد البنوك «البنك»، تم القبض عليه وإحالته للمحاكمة بعد قيامه باختلاس مليون و200 ألف درهم أخرى.

وبعد أسبوع من إحالته إلى محكمة الجنايات بتهمة الاختلاس من حساب عميل بنكي كان يتعامل معه، بعد سرقته شيكاً من دفتر شيكاته وتزوير بياناته، وصرفه بطرق احتيالية، كشفت النيابة أنه قام أيضًا باختلاس مليون درهم، حسبما أفادت صحيفة” البيان” اليوم الجمعة.

وذكرت النيابة أن الموظف المنحدر من جنسية عربية، اختلس المليون درهم من حساب عميل عربي، أوهمه بأن وديعته البالغ قيمتها مليون درهم، استحقت أرباحاً مالية قدرها 1850 درهماً، وأنه لتمكينه من استلام تلك الأرباح، فإن عليه فكها، وإيداعها في حسابه هو الشخصي عن طريق توقيع شيكين، الأول بقيمة الوديعة، والثاني بقيمة الأرباح.

وبتلك الطريقة تحصل الموظف على المبلغ المذكور بقبول العميل، الذي لم يجد أمامه بعد الكشف عن الجريمة الأولى سوى التقدم ببلاغ عن تعرضه للخداع، مشيرًا إلى أن الموظف استغل جهله بقواعد العمل المصرفي ليدفعه لتوقيع الشيكين لصالحه.