الضرائب تعقد عودة نيمار.. وجوارديولا يطلب نجم برشلونة

الرياض - متابعة عناوين

كشف تقرير صحفي إسباني، الأحد (14 يوليو 2019م)، عن أزمة جديدة تهدد عودة البرازيلي نيمار دا سيلفا، نجم باريس سان جيرمان، إلى برشلونة في الصيف الحالي.

ووفقًا لصحيفة “موندو ديبورتيفو” الإسبانية، فإن الضرائب الإسبانية تطالب نيمار بدفع 35 مليون يورو في حالة عودته للعب مع برشلونة.

وأشارت إلى أن الضرائب حققت في السنوات الـ4 التي لعبها نيمار في الليجا رفقة برشلونة، وكذلك في عقد انتقاله إلى باريس سان جيرمان، قبل أن تعلن عن حجم مديونيات النجم البرازيلي.

وأوضحت أن نيمار إذا عاد إلى برشلونة ورفض التصالح مع الضرائب فقد يتم حجزه، مع نقل الأزمة إلى المحاكم الإسبانية.

وأفادت بأن الضرائب كانت تحقق أيضًا في قضية انتقال نيمار إلى سان جيرمان وأزمة المكافأة الخاصة به، عقب التوقيع على عقد جديد مع النادي الكتالوني، لأن اللاعب أقام لمدة 183 يومًا في إسبانيا عقب التجديد، وبالتالي كان ينبغي أن يعلن دخله السنوي للضرائب.

وذكرت أن باريس سان جيرمان أعطى الضرائب الإسبانية العقود الموقعة مع برشلونة، ولكن مع الشطب على الأرقام.

في سياق، متصل، أكد تقرير صحفي بريطاني، أن الإسباني بيب جوارديولا، المدير الفني لمانشستر سيتي، طلب التعاقد مع أحد نجوم برشلونة السابقين، في الميركاتو الصيفي الحالي.

ووفقًا لصحيفة “إكسبريس” البريطانية، فإن جوارديولا تحدث مع البرازيلي داني ألفيس، الظهير الأيمن السابق لباريس سان جيرمان، من أجل القدوم إلى السيتي، عقب انتهاء عقده رفقة النادي الفرنسي هذا الصيف.

وطلب الظهير البرازيلي من مسؤولي مانشستر سيتي الحصول على راتب أسبوعي يبلغ 120 ألف إسترليني، في حال انتقاله إلى ملعب الاتحاد.

وسبق أن رفض ألفيس الانتقال إلى السيتي قبل موسمين مفضلًا تمثيل باريس سان جيرمان،  حتى لا يجلس احتياطيًا للإنجليزي كايل ووكر.

وفي حالة التعاقد مع ألفيس، فإن مانشستر سيتي سيكون مجبرًا على التضحية بمواطنه دانيلو، المطلوب في إنتر ميلان.

يذكر أن ألفيس وجوارديولا سبق أن عملا معًا في برشلونة خلال الفترة من 2008 وحتى 2012، ونجحا في التتويج بلقب دوري أبطال أوروبا مرتين (2009 و2011).