هيرفي رينار على رادار «الأخضر»

قالت تقارير صحيفة، الثلاثاء (التاسع من يوليو 2019م)، إن مدرب المنتخب المغربي، هيرفي رينار ، على قائمة اهتمامات الاتحاد السعودي لكرة القدم.

وبات المدرب الفرنسي، أحد أبرز المرشحين لقيادة المنتخب السعودي في الفترة المقبلة، بحسب تقرير نشره موقع «11 لاينز».

وكان رينار (50 عامًا)، قد تولى تدريب المنتخب قبل 3 أعوام، وقاده إلى الوصول لنهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، إلا أنه فشل في تجاوز ثمن نهائي كأس الأمم الإفريقية المقامة حاليًا بمصر بعد الإقصاء أمام بنين، إذ أكدت الصحف نيته في الرحيل.

ويمتلك رينار خبرات واسعة على صعيد المنتخبات الإفريقية، إذ حصد لقب كأس الأمم الإفريقية مرتين تواليًا مع منتخبين مختلفين.

وفاز باللقب مع منتخب زامبيا في نسخة عام 2013، ثم كرر الأمر مع منتخب كوت ديفوار 2015، وفي نسخة 2017 وصل مع المغرب إلى ربع النهائي.

ويسعى الاتحاد السعودي لكرة القدم للتعاقد مع مدرب كبير من أجل الوصول إلى فعاليات كأس العالم 2022.

ووصل المنتخب السعودي، إلى مونديال روسيا 2018، غير أنه خرج من دور المجموعات بعد تلقيه هزيمتين من روسيا والأورجواي.

ويسعى (الأخضر)، إلى مشاركة قوية في نسختي كأس آسيا وكأس العالم القادمتين، ويبدو أن رينار بات أبرز المرشحين لقيادة المنتخب.

جدير بالذكر أن المنتخب السعودي خالٍ من منصب المدرب بعد إقالة الأرجنتيني خوان بيتزي في كأس آسيا المنصرم.