محلل أمريكي يدعو ترمب لمواجهة أمير قطر بصديقه الإرهابي

وكالات - متابعة عناوين

دعا محلل سياسي أمريكي الرئيس دونالد ترمب، إلى مواجهة أمير قطر بصديقه المدرج على قوائم الإرهاب القرضاوي، عندما يجتمع به يوم 9 يوليو في البيت الأبيض.

وقال جوردان ساتشيل في مقاله على موقع (دايلي وير): “إذا أراد الرئيس ترامب التعرف على قطر وطبيعة سياستها الخارجية وأميرها بأوضح طريقة ممكنة فعليه التعرف على أقرب مستشار للأمير عملاً بالحكمة القائلة: (أرني من هم أصدقاؤك، وسأخبرك من أنت)”.

وأضاف: “عندما يجتمع الرئيس ترامب الأسبوع المقبل في البيت الأبيض مع الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، أمير دولة قطر، ينبغي على الرئيس أن يستفسر عن رجل الدين المتطرف (القرضاوي) الذي يعد أحد أفضل أصدقاء الشيخ”.

وأشار ساتشيل، إلى أن يوسف القرضاوي اشتُهر في العالم الإسلامي بفتاواه الدموية، وإباحته قتل الجنود الأمريكان، خاصة بعد أحداث 11 سبتمبر، كما يلفت إلى أنه استخدم خطاباته لتوفير الدعم لأكثر المنظمات الإرهابية عنفًا في العالم.

وقال ساتشيل، إن القرضاوي دائمًا ما يحل ضيف شرف على مأدبة الأمير القطري، وعضو منتظم في كل الأحداث التي تستضيفها الأسرة الحاكمة، وعادة ما يتبوأ مكانًا إلى جوار “تميم” مباشرة، كما كان الحال في مأدبة رمضانية رسمية قبل شهرين فقط.