مدينة بابل العراقية ونظام إدارة المياه في أوجسبورج الألمانية في قائمة التراث الإنساني

منظمة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم (يونسكو)

أدرجت منظمة الأمم المتحدة للثقافة والعلوم (يونسكو) مدينة بابل العراقية ضمن مواقع التراث العالمي، وذلك في أثناء اجتماعها الثالث والأربعين في باكو/أذربيجان في 6 يوليو/ تموز الجاري، ويرجع تاريخ مدينة بابل إلى 4000 سنة مضت، وتشتهر بالحدائق المعلقة الموجودة في قائمة عجائب الدنيا السبع.

كم أعلنت السونيكو أيضا عن إدراج نظام إدارة المياه في أوجسبورج في ألمانيا ضمن مواقع التراث العالمي لليونسكو، وبهذه المناسبة صرَّحت وزيرة الدولة للسياسة الثقافية الدولية لدى وزارة الخارجية الألمانية ميشيل مونتيفيرينج بما يلي: “إنني سعيدة جداً بقرار لجنة التراث العالمي التابعة لليونسكو. إن إدراج نظام إدارة المياه على قائمة مواقع التراث الثقافي والطبيعي العالمي لليونسكو لا يعتبر تثميناً للهندسة الهيدروليكية وفن بناء النافورات كإنجاز هندسي تقني وفني فحسب، وإنما هو تثمين أيضاً للتعامل المستدام منذ ما يزيد على 700 عام مع مورد من مواردنا الأكثر قيمة. وهذا يُظهر مرة أخرى العلاقة الوثيقة بين الثقافة والاستدامة كجزء من المحيط الذي نعيش فيه.”