توفير سيارات تعمل بخلايا الوقود

تدشين أول محطة هيدروجين بالمملكة

الرياض - متابعة عناوين

تدشن أرامكو السعودية، بالتعاون مع شركة إير برودكتس، الشركة العالمية الرائدة في مجال الغازات الصناعية، الثلاثاء (18 يونيو 2019م)، إنشاء أول محطة هيدروجين في السعودية لتعبئة مركبات خلايا الوقود الهيدروجيني وذلك في مقر شركة اير برودكتس بوادي الظهران للتقنية.

وقالت أرامكو السعودية، إن تدشين أول محطة وقود هيدروجين في المملكة لتعبئة المركبات التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجيني، يهدف لتعزيز تطبيق التقنية في أعمال أرامكو السعودية بأنشطتها المختلفة و مواكبة لأحدث تقنيات إنتاج الطاقة وتوزيعها و استهلاكها.

وتنص الاتفاقية على أن تقدّم شركة إير برودكتس المعرفة التقنية والخبرة في مجال الهيدروجين، فيما توفر أرامكو السعودية الخبرة الصناعية، والمرافق، وقدراتها في البحوث والتطوير، هذا إلى جانب أن الشريكين سيؤسسان أسطولاً تجريبياً من السيارات التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجيني، وسيتم تزويدها بالهيدروجين المضغوط عالي النقاء في المحطة الجديدة.

وسيتم إدخال تقنية «سمارت فيول» لتعبئة الهيدروجين والمملوكة لشركة إير برودكتس في المحطة الجديدة لتزويد الأسطول التجريبي بخلايا الهيدروجين المضغوط.

وتهدف الخطوة إلى جمع البيانات وتحليلها خلال الفترة التجريبية في هذا المشروع لتقييم التطبيقات المستقبلية لهذه التقنية الناشئة للنقل في السعودية.

وقال كبير الإداريين التقنيين في أرامكو السعودية المهندس أحمد الخويطر: «توفر خلايا الوقود الهيدروجيني وسيلة فعالة للسيارات الكهربائية حيث سهولة التزود بالوقود في غضون 5 دقائق مع سلاسة السياقة لمسافات طويلة»، مضيفاً «إن استخدام الهيدروجين المشتق من النفط الخام أو الغاز لتشغيل السيارات الكهربائية التي تعمل بخلايا الوقود يمثل فرصة سانحة لتوسيع استخدام النفط الخام في النقل النظيف».

من جهته، قال نائب الرئيس التنفيذي في إير برودكتس د. سمير سرحان: «نتشرّف بالعمل مع أرامكو السعودية في مشروع آخر لتأسيس وتطوير نظام مستدام لتزويد الأسطول التجريبي بالهيدروجين المشتق من الهيدروكربونات في المملكة. وهذا المشروع يوضح بشكل أكبر التزامنا برؤية السعودية 2030».

وسيتم إنشاء محطة التزوّد بالوقود الهيدروجيني في مركز التقنية ذي المعايير العالمية الخاص بشركة إير برودكتس في مجمع العلوم بوادي الظهران للتقنية.

وستوفر شركة تويوتا موتور كوربوريشن سيارات تويوتا «ميراي» التي تعمل بخلايا الوقود، وذلك لإجراء الاختبارات في المرحلة التجريبية، حيث بدأت «تويوتا موتور كوربوريشن» الاستثمار في الهيدروجين منذ أكثر من 20 عاماً، وأطلقت لأول مرة وبكميات كبيرة في عام 2014 سيارات ميراي، وهي أولى سياراتها التي تعمل بخلايا الوقود الهيدروجيني.

وتتميّز السيارة بأنها تعمل على غاز الهيدروجين المضغوط ولا تصدر أي انبعاثات منها سوى الماء، وتعمل من خلال خلايا الوقود التي تنتج الكهرباء عبر المزج بين الأكسجين المستخلص من الهواء والهيدروجين من خزان الوقود.

وأكدت شركة تويوتا، أن تقنية خلايا الوقود الهيدروجينية يمكن أن توفر حلاً مستداماً دون أي انبعاثات وذلك عبر مجموعة واسعة من المركبات المتنوعة.