السبت - 15 شعبان 1440 هـ - 20 ابريل 2019 م |   رئيس التحرير: طارق ابراهيم

فقه اللغة وسرّ العربية.. مخطوطة تجاوز عمرها الألف سنة!

نشر في: الخميس 11 أبريل 2019 | 11:04 ص
لا توجد تعليقات

تُعدّ مكتبات المخطوطات وخزائنها أجمع وعاء لحفظ تراث الأمم، وإنها تتفاوت وتتميّز عن بعضها البعض بحسب نوعيّة المخزون الذي تحويه، فنجد مكتبة تتميّز عن مثيلاتها بجمعها للمخطوطات المذهّبة مثلاً، وأخرى تتميّز بما تحويه من مخطوطات العلوم، أو التواريخ، إلى غير ذلك من نواحي التميّز والأهمّيّة، غير أننا نجد أقدميّة المخطوطات من أدقّ وأحسن ما يثري هذه المكتبات ويُكسبها أهمية وفضلا، ومن هنا جاء مصطلح المخطوطات الألفية، ويُطلق على المخطوطات التي تجاوز عمرها الألف سنة أو ما يقاربها، وهي أنواع قليلة اليوم في مكتبات العالم. ويفتخر مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية بامتلاكه جملةً منها، كمخطوط “فقه اللغة وسرّ العربية”، لأبي منصور عبد الملك بن إسماعيل الثعالبي (ت 430هـ)، المنسوخ سنة (400 هـ) في حياة مؤلفه، وهي أقدم مخطوطة اليوم من هذا الكتاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *