رئيس حكومة ليبيا المؤقتة يدعو قطر للكف عن التدخل في شؤون بلاده

طرابلس - وكالات

دعا رئيس الحكومة الليبية المؤقتة عبد الله عبد الرحمن الثني في كلمة متلفزة الثلاثاء (9 أبريل 2019)، قطر إلى أن تكف عن التدخل في الشأن الليبي، مبينا أن التدخلات الخارجية تعقد الأوضاع في البلاد.

وصرح عبد الله الثني بأن الدوحة ليست في مستوى أن تتدخل في الشأن الليبي ولا يحق للـ”قرضاوي” أن يتحدث في أي شأن يخص الليبيين، مشددا على أن التدخلات الدولية والإقليمية تزيد الانقسام بين الفرقاء الليبيين.

وطالب في كلمته المجتمع الدولي بالابتعاد عن دعم الخارجين عن القانون وعدم الانحياز لأحد الأطراف، مشيرا إلى أن العمليات العسكرية في طرابلس تهدف لتحقيق الاستقرار في ليبيا التي لن تهدأ إلا عندما تكون هناك قوة واحدة توحد كلمتها.

وقال رئيس الحكومة المؤقتة إن الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر تحرك من أجل توحيد البلاد وليس لديه نية للاستيلاء على السلطة.

وأضاف أن العملية العسكرية التي أطلقها الجيش الوطني لتحرير طرابلس يسعى من خلالها إلى تحقيق تطلعات الشعب وليس للاستيلاء على السلطة، مشيرا إلى أن حكومة الوفاق فشلت ولم تحقق أي شيء.

وأكد أيضا أن تحركات القوات المسلحة تهدف لتطهير البلاد من المجموعات التي عاثت في الأرض فسادا طيلة السنوات الماضية، لافتا إلى أن مدينة طرابلس تعاني بشكل كبير وواضح وهذا لا يخفى على أحد سواء في الداخل أو في الخارج.

كما ذكر أن طرابلس تعاني من عمليات الخطف والقتل وعدم الاستقرار وانقطاع الخدمات، مضيفا أنه تمنى أن تكون حكومة الوفاق حكومة وفاق حقيقية وتبسط الأمن خاصة في العاصمة، قائلا إنهم تفاجأوا من أن الوفاق تتعامل مع الميليشيات وقدمت لهم الدعم المادي واللوجيستي.

ولفت خلال كلمته إلى أنه لن يكون هناك أمن أو استقرار كامل في ليبيا إلا بعد توحيد البلاد تحت راية واحدة، وما يحدث في دول الجوار أكبر دليل على أن القوات المسلحة هي من يقف دائما بجانب الشعب.

جدير بالذكر أن الجيش الوطني الليبي بقيادة المشير خليفة حفتر أطلق قبل أيام عملية “طوفان الكرامة” بهدف تحرير العاصمة طرابلس من قبضة الميليشيات.