الثلاثاء - 15 شوّال 1440 هـ - 18 يونيو 2019 م |   رئيس التحرير: طارق ابراهيم

جمهور محلي عربي، فلماذا أغنية إنجليزية!

نشر في: السبت 09 فبراير 2019 | 07:02 م
لا توجد تعليقات
الرياض-هادي القديم

استمعت يوم (السبت 9 فبراير) إلى حلقة وثقائية ماتعة عن “الخبز”، عبر إذاعة الرياض، وصفتها بالماتعة لأنها أخذتنا في جولة تاريخية إلى بدايات اكتشاف الخبز منذ آلاف السنين، واستخداماته وطرق صناعته في الحضارات القديمة، واكتشاف آثاره وبقاياه في مقابر بعض الشعوب القديمة.
لكن في أحد فواصل الحلقة التي سمعتها، بثت الإذاعة أغنية باللغة الإنجليزية عن الخبز تماشيًا مع موضوع الحلقة، فهل جمهور الإذاعة يتقن اللغة الإنجليزية أم أن السبب هو عدم توافر أغنية عربية عن الخبز، فمثلا لو كانت الحلقة عن القهوة ربما استمعنا إلى أغنية سميرة توفيق (صبوا القهوة وزيدوها هيل)، لأنها مناسبة جدًا لموضوع القهوة، أو لو كانت الحلقة عن مدينة الإسكندرية، لكانت أغنية فيروز (شط إسكندرية يا شط الهوى.. رحنا إسكندرية رمانا الهوى) مناسبة جدا للحلقة.
ولكن حتى لو افترضنا عدم وجود أغنية عربية واحدة عن الخبز، فهذا ليس مبررًا لبث أغنية إنجليزية في قناة عربية وتدعم اللغة العربية، أغنية لا يفهمها غالبية جمهور الإذاعة وهم كبار السن وربات البيوت كما هو معروف، وحتى إن كان الجمهور من فئة الشباب، فليس من اللائق بث أغنية أجنبية فهناك راديو السعودية المخصص للأغاني الإنجليزية وله جمهوره.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *