السعوديون أقل المقاتلين في صفوف “داعش”

الرياض – العربية

كشف عبدالمنعم المشوح رئيس حملة السكينة، المهتمة بمحاربة فكر التطرف والعنف في السعودية عن معلومات خص بها “العربية.نت”، قال إن كثيرين لا يعرفونها وتتعلق بأعداد السعوديين المقاتلين في داعش واصفاً ما يجري من تضخيم لأعدادهم بحرب إعلامية المقصود منها تشويه صورة المملكة ومواطنيها.

وأوضح المشوح للعربية نت: “بحسب معلوماتنا الإحصائية، السعوديون في داعش أقل بكثير مما يتصور غالبيتنا بل إن جنسيات القادمين من تونس أو المغرب تتفوق عددا عليهم وحتى بالنسبة لمقاتلي داعش من أوروبا.

وأضاف المشوح “السعوديون المقاتلون في داعش غير مؤثرين وليسوا قادة أو مخططين أعدادهم قليلة جداً ولا تقارن بالأعداد التي انضمت الى القاعدة أو التي ذهبت للقتال مع بداية الأزمة في سوريا”.

وحول تضخيم أعداد السعوديين، أشار إلى أن الهدف من وراء التضخيم معروف وهو محاولة تشويه صورة المملكة وإلحاق صفة الإرهاب بمواطنيها، “نعم يوجد مقاتلون سعوديون في داعش مثلما يوجد فيها مقاتلون من أغلب الدول لكن أعداد السعوديين هي الأقل”.

ووصف المشوح القوائم التي يتم إظهارها بين فترة وأخرى وتظهر فعالية لسعوديين مقاتلين في داعش بتفخيخ أنفسهم بأنها مختلقة وكذب والهدف من ورائها إظهار دور وهمي وغير صحيح وإلصاقه بالسعوديين أمام العالم.