ميلشيات الانقلاب الحوثي تنشر أسلحة ثقيلة وسط الحديدة

الرياض - عناوين - متابعات

نشرت عناصر ميليشيات الحوثي الانقلابية أسلحة ثقيلة داخل الأحياء السكنية في مدينة الحديدة، فيما قتل وأسر عدد من مسلحي المتمردين في مواجهات مع قوات المقاومة اليمنية المشتركة، بدعم التحالف العربي، في مديرية زبيد المجاورة.

وبحسب سكاي نيوز قالت مصادر ميدانية، اليوم الجمعة، إن الحوثيين نصبوا مدفعية داخل مدرسة بحي “غليل” في الحديدة.

وأشارت المصادر إلى أن أهالي الحي حاولوا إبعاد المدفعية عن حيهم وإخراجها من المدرسة، لكن دون جدوى.

وكانت الميليشيات الإيرانية نشرت في وقت سابق آليات عسكرية في أحياء سكنية ومرافق عامة في مدينة الحديدة.

وقال سكان إن مسلحي الحوثي اعتلوا منازل في المدينة لتوزيع القناصة فيها، فيما أكد آخرون تركز الميليشيات الانقلابية في مواقع مجاورة لمنازل المدنيين، في استخدام واضح للمدنيين دروعا بشرية.

وفي سياق آخر، تتواصل لليوم الثالث على التوالي عمليات قوات المقاومة المشتركة وعلى رأسها ألوية العمالقة، بدعم التحالف العربي، عملية تمشيط وتطهير جيوب ميليشيات الحوثي في مديرية التحيتا جنوبي محافظة الحديدة.

ونفذت قوات المقاومة المشتركة عملية التفاف على مواقع وجيوب المتمردين في محيط مركز مديرية التحيتا، وشنت مدفعية التحالف قصفا مكثفا على مواقع المتمردين، ما ساهم في تقدم القوات المشتركة.

وسقط قتلى وجرحى وأُسر 36 من عناصر ميليشيات الحوثي الإيرانية في مديرية زبيد خلال معارك مع قوات المقاومة الوطنية.

من جانب آخر، استهدفت غارات للتحالف العربي نقطة بحرية نصبتها الميليشيات لتفتيش قوارب الصيادين في سواحل مديرية اللحية شمال الحديدة، ما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من الانقلابيين.