اختراق شبكة بيانات الحكومة الألمانية

برلين - متابعة عناوين

كشفت مصادر أمنية، اليوم الأربعاء (28 فبراير 2018م)، أن قراصنة أجانب اقتحموا شبكة البيانات المؤمنة للحكومة الألمانية والسلطات الأمنية.

وقالت إن جواسيس إلكترونيين تابعين للمجموعة الروسية (ايه بي تي 28) هاجموا بنجاح وزارتي الخارجية والدفاع، وأدخلوا برامج ضارة واستولوا على بيانات.

وذكرت المصادر، أن سلطات الأمن الألمانية لاحظت هذا الهجوم خلال كانون أول/ديسمبر الماضي، وأن الهجوم ظل لحوالي عام كامل، بحسب وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

ويُرجح أن المجموعة (ايه بي تي 28) يقف وراءها العديد من المتخصصين في الكمبيوتر بالإضافة إلى مقار حكومية أيضا، وتشير شواهد المحققين إلى أن الهجوم الإلكتروني الذي تعرّض له البرلمان في 2015 جاء من حساب هذه المجموعة.

وحسب المصادر الأمنية، فإن شبكة البيانات التابعة لإدارة الحكومة الاتحادية (رابطة المعلومات برلين ـ بون) تم اختراقها عبر هجوم القراصنة، ومنذ كانون أول/ديسمبر الماضي، تبذل السلطات الألمانية جهوداً للتعرف على مدى عمق اختراق القراصنة داخل شبكة الحكومة.

من جانبه، قال خبير أمني، إنه في حال كان الهجوم قد استهدف مجمل شبكة البيانات للحكومة الاتحادية، فإن ذلك سيكون بمثابة حادثة (سوبر جاو) والتي تطلق على أكبر حادثة يمكن أن تقع في محطة مفاعلات نووية.