التناغم مع ميسي يمهد طريق دي ماريا إلى برشلونة

وكالات - عناوين

عاش الأرجنتينيون، قلقًا مستمرا في تصفيات المونديال، بعد النتائج المتواضعة لمنتخبهم، الذي يضم نجومًا يلعبون دورا مهما في تألق أبرز الفرق الأوروبية، وفي مقدمتهم ليونيل ميسي وباولو ديبالا وجونزالو هيجواين وأنخيل دي ماريا وماورو إيكاردي.

وأظهرت مباراة الأرجنتين والإكوادور، فجر اليوم الأربعاء (11 أكتوبر 2017م)، أن انتقال دي ماريا إلى صفوف نادي برشلونة، سيكون صفقة رابحة للفريق الكتالوني، خاصة بعد الانسجام الواضح الذي ظهر بين لاعب باريس سان جيرمان ونجم برشلونة.

تألق دي ماريا

انتظر ميسي، المحطة الأخيرة، ليقول كلمته في ملعب كيتو ويبعد شبح غياب منتخب الأرجنتين، عن نهائيات كأس العالم بتسجيله ثلاثية في الدقائق 12 و20 و62، بعد أن كان إيبارا قد افتتح التسجيل للإكوادور في الدقيقة الأولى.

إلى جانب ميسي نجم هذه المباراة دون منازع، تألق أيضا دي ماريا، الذي كان وراء تمريرتي الهدف الأول والثاني.

وبدا الانسجام واضحاً بين دي ماريا و”البرغوث”، مما جعل بعض عشاق فريق برشلونة يتحسرون على عدم انتقاله لتعزيز صفوف فريقهم خلال فترة الانتقالات الأخيرة.

إصابة ديمبلي وفشل صفقة كوتينيو

كان دي ماريا على قائمة اللاعبين المطلوبين في برشلونة، حسبما أفادت صحف فرنسية.

وأشار موقع صحيفة (le10 Sport)، أن إدارة النادي الكتالوني اتصلت بالفعل باللاعب دي ماريا، قبل انتهاء فترة الانتقالات الصيفية، من أجل معرفة استعداده للعب في الكامب نو.

وذكرت صحيفة (ليكيب) أن تحركات مسؤولي برشلونة كانت بإيعاز من مواطنه ميسي، لكن بعد إتمام صفقة الفرنسي عثمان ديمبلي القادم من بوروسيا دورتموند، صرف مسؤولو البلوجرانا النظر عن إتمام صفقة دي ماريا.

لكن إصابة ديمبلي ومواصلة تألق دي ماريا مع منتخب بلاده وصفوف فريقه باريس سان جيرمان، بالإضافة إلى فشل إدارة برشلونة في التعاقد مع كوتينيو نجم فريق ليفربول، أمور دفعت ببرشلونة إلى المضي قدما في التعاقد مع دي ماريا، خلال فترة الانتقالات الشتوية القادمة، خاصة في ظل تعاقد ناديه باريس سان جيرمان مع النجم الشاب كيليان مبابي.