الإثنين - 29 رجب 1438 هـ - 24 ابريل 2017 م   |   رئيس التحرير: طارق ابراهيم المحمدي
  1. الرئيسية
  2. آخر الأخبار

كريستيانو رونالدو يتوعد منافسيه ببرنامج تدريبي خاص

نشر في: الخميس 13 أبريل 2017 | 08:04 م
A+ A A-
لا توجد تعليقات
مدريد - وكالات

يتعيّن على منافسي ريال مدريد الاستعداد لمشاهدة كريستيانو رونالدو في صورة أفضل بعدما قال الدولي البرتغالي إنه يتبع نظامًا تدريبيًا خاصًا لبلوغ قمة مستواه خلال الفترة الحاسمة من الموسم. وعانى رونالدو من أهدأ فترة في مسيرته أمام المرمى في الدوري منذ 2010 لكنه استعاد تألقه بصورة لافتة بتسجيل هدفين أمس الأربعاء ليقود ريال مدريد للفوز 2/1 على بايرن ميونخ في ذهاب دور الـ 8 لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وكان مستوى رونالدو يتراجع خلال الفترة الحاسمة في المواسم الأخيرة، وفي الموسم الماضي أُصيب في الفخذ ليغيب عن مباريات مهمة ما أثّر على أدائه. وقدّم عروضًا لم ترقَ لمستوى التوقعات في نهائي دوري الأبطال 2014 و2016 أمام أتلتيكو مدريد على الرغم من أنه سجل ركلة جزاء في نهائي 2014 في الوقت الإضافي، كما نفّذ بنجاح ركلة الترجيح الحاسمة في ملعب سان سيرو بعدها بعامين.

وتسبب الإجهاد في موسم 2013/2014 في تقديم رونالدو لعروض مخيّبة في كأس العالم في البرازيل عندما خرجت البرتغال من دور المجموعات بينما أُصيب هو في ركبته في نهائي بطولة أوروبا 2016 أمام فرنسا. وسجل رونالدو هدفين في 8 مباريات سابقة خاضها في دوري أبطال أوروبا وأخفق في هز الشباك في أي مسابقة لمدة شهر لكنه أمس الأربعاء أحرز هدفين لينهي مسيرة الفريق الألماني البالغة 16 انتصارًا متتاليًا على أرضه في المسابقة.

وأصبح رونالدو وهو هداف ريال مدريد على مرّ العصور والحائز على جائزة الكرة الذهبية 4 مرات أول لاعب يسجل 100 هدف في المسابقات الأوروبية.وأبلغ رونالدو الصحفيين بالقول: “أجريت تغييرات جذرية على برنامجي التدريبي لإنهاء هذه المرحلة من الموسم بأفضل صورة ممكنة”.

و”خلال السنوات القليلة الماضية كنت أصل إلى المرحلة الحاسمة من الموسم بعيدًا عن كامل قدراتي، وتعرضت لبعض الإصابات الطفيفة لكنني عملت بكل جد مع مدرب اللياقة البدنية لأصبح في أفضل صورة في ’خر شهرين، الفريق يلعب جيدًا وكذلك رونالدو”.

وتسببت حصيلة رونالدو المنخفضة نسبيًا من الأهداف هذا الموسم بتكهنات بأن نجم اللاعب البالغ من العمر 32 عامًا يقترب من الأفول لكن زميله مارسيلو هاجم المشككين في رونالدو. وقال مدافع البرازيل: “لا أدري إن كان هذا الكلام نابعًا من الحسد لكن أرقام كريستيانو تتحدث عن نفسها”.“يصعب حصر ما قدّمه لكرة القدم ولا يزال يلعب على أعلى مستوى”. لكن رونالدو تعامل مع الأمر بخفة دم قائلًا: “لا أعرف الأشخاص الذين يشككون بقدراتي، والناس الذين يحبون رونالدو لا يساورهم أدنى شك”.

الرابط المختصر

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*